الرئيسية / منوعات / قصائد بمناسبة المولد النبوي الشريف 1435

قصائد بمناسبة المولد النبوي الشريف 1435

قصائد بمناسبة المولد النبوي الشريف 1435 , قصائد ذكري مولد النبوي الشريف 1435 , شعر بمناسبة مولد النبوي الشريف 1435

سَطَعَ الهُدَى وَتَهَلَّلَتْ اسْــــرارُ وسـَــرَتْ بِمَكَّــةَ يَوْمَها الاخبَـاار

وُلِـدَ البشِيرُ مُحَمَّدٌ فِي أمــَّــــةٍ مِنْ بطْنِ يَعْرُبَ وَالبُطُونُ ثِمَـارُ

تِيهِي أَمَكـَّـةُ فالْحَبِيبُ مُحَصًّـنٌ في بَيْتِ هَاشِمَ وَالعَبِيرُ يــُـــدَارً

هــــذَا الوَلِيدُ مُبَاركٌ فِي حِلـِّــهِ رَحـــلَ الظَّلامُ وحَلــَّتْ الأنوارُ

نورُ النُّّبوَّةِ في الرُّبوعِ مَواكبٌ جَيْشُ الملائِكِ في الحمَى دَوَّارُ

كِسْرى وقيْصَرُ والمَمَالكُ زُلْزِلَتْ وتصـَـدَّعَ البُنيـانُ والاحْجـــارُ

ما عادَ ظلمٌ حيثُ أرْخَى نــُـورَهُ هــــذَا النَّبـيُّ الخَاتَـمُ المُختــــارُ

تَحْظى حَليمةُ باليتيمِ رَضَاعــَةً فَهِيَ الرَّؤومُ وثـــــدْيُها مِدرارُ

وحِـرَاءُ تحظَى بالنِّبي تعبــُّـــداً وشِعــَـابُ مَكـَّــةَ كُلُّهَـا تَخْتــَــارُ

يَا هَادِيَاً مـــلأَ القلـــوب َ محبَّةً فَهُو الأميـــن ُبقومِهِ وَمـَـــزَارُ

وََيَهِــــلُّ جبــريلُ السَّلامُ مُقدماً نورَ الهِدَايَةِ والكتَــابُ شِعــَــارُ

نزَلَ الهُدَى بالغَارِ يُلقــِـي عِلْمَه إقـْـــرَأ مُحَمَّـــدُ فالقلــوبُ تُنــَارُ

صُنتَ الامانةَ حيثُ حلَّ شُعَاعُهَا بَيْضـَــاءُ صَارَت ْللأنــامِ فَخَـارُ

علَّمْتَنَا يا سَيِّــدِي نَيــْـلَ المُنـَـى بِعَقِيــدَةِ التَّوْحِيــــدِ نِعْـــمَ الـدَّارُ

بِأبـِـي واُمـِّـي سَيَِّدِي وَمعلِّمــِـي بَلَّغـْـتَ قَوْمـَـك َبالجَدِيـدِ فَحـَـارُو

لكـــنَّ خيْــلَ الكُفْرِ تأبـَـى عــزَّةً فَغَــدَتْ تُمَارسُ حِقْــدَهَا الكُفَّـارُ

شَبَّتْ عُرُوقُك َفِي مَدَارِجِ مِحْنَةٍ رَاحَــتْ تسَانــدُ جَهلَهـَا الفجـَّارُ

في شِعْبِ عَمِّكَ قَدْ تَمَادَى شرُّهُمْ فَرَضُو حِصَاراً والحِصَارُ شَنَارُ

في عامِ حُزنِكَ سَيِّدِي وَمُعَلِّمِــي إسْــراءُ رَكْبِكَ والحَبيبُ يُـــزَارُ

في البَيْعَتَيْنِ زَرَعْتَ أوَّلَ غرْسَةٍ وَأقمْـتَ صَرْحـا ًحِضْنُهُ الانصَارُ

******

اضحــتْ بيثربَ أمــةٌ مولـــودةٌ تَبْنــِي مَعَ التنزيلِ وَهيَ تُنــَــارُ

نِعْمَ الصحابةُ سيدي في دولـــة ٍ حَمـَـتْ الاخـــاءَ فـأينَعَ النـَّـــوَّارُ

ياطيبة َالعزِّ التي دانـتْ لهـــــــا كل ُّالقلوبِ , وَدانـَـتْ الامْصَارُ


عن admin

إلى الأعلى